walo honey
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الصــــــداع .. كيــــــــف تتغلــــــــب عليـــــــــه؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
walo
ღ♥ღمديرة عـــامةღ♥ღ
ღ♥ღمديرة عـــامةღ♥ღ
avatar

انثى عدد الرسائل : 338
الموقع : في قلب حبيبي
العمل/الترفيه : student
المزاج : cool
Devotion :
99 / 10099 / 100

تاريخ التسجيل : 03/10/2007

مُساهمةموضوع: الصــــــداع .. كيــــــــف تتغلــــــــب عليـــــــــه؟   الجمعة أغسطس 15, 2008 9:10 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الصــــــداع .. كيــــــــف تتغلــــــــب عليـــــــــه؟


حالات الصداع شائعة إلى حد بعيد. ومن منا لم يذق طعم الصداع؟ إنه من أكثر ما يزعج الإنسان، وقد يمر مرور الكرام، وقد يلازمه أحيانا كظله. إن الصداع قد يكون «الناطق» الرسمي لمرض عابر في الجسم، لكنه في حالات قليلة، لحسن الحظ، قد يكون المؤشر الأول على وجود مرض حقيقي يضرب رؤوسنا .........
واضطرابات الصداع تسبب الألم والعجز، ويمكن أن تتسبب في معاناة شديدة لدى المصاب وأن تنغص على المريض حياته وتتسبب في تكاليف مالية، فنوبات الصداع المتكررة، فضلاً عن الخوف الدائم من النوبة القادمة، يمكن أن تضر بالحياة العائلية والاجتماعية والوظيفية. وعلى الرغم من ذلك يميل كثير من الناس، بمن فيهم العديد من مهنيي الرعاية الصحية، إلى اعتبار الصداع شكوى بسيطة أو عادية


أشكال وأنواع الصداع كثيرة، فقد يكون الصداع متقطعا أو مستمرا، قد يصاب الإنسان بالصداع شهريا ولمدة تدوم عدة ساعات، أو قد يصاب به أسبوعيا أو يوميا أحيانا. وتختلف شدة نوبة الصداع بين ألم خفيف وألم معتدل إلى إحساس بألم شديد يكاد لا يُطاق. وقد يأتي الألم في الجهة أو الصدغ أو قرب العينين أو في مؤخرة الرأس، وقد ينتشر الصداع إلى أحد شقي الوجه أو كليهما.
وتُصاحب أنواع معينة من الصداع بأعراض مرضية أخرى غير الألم، كالغثيان واضطراب الرؤية والمزاج.


ويصنـــف الآم الــــرأس أو الصــــــداع الــــى::::


1 ـ صــــداع عضــــــوي Organic Headache::: وهو صداع يحدث بسبب مرض أو إصابة عضوية. ونسبة حدوثه تقل عن 10% من مجموع حالات الصداع. وقد ينشأ الصداع العضوي عن أسباب عدة تتراوح بين ضربة خفيفة على الرأس أو حمى، أو مرض جسيم كالأورام الدماغية


هنـاك المئـات من الأسبـــاب لحـالات الصـداع الناتـج عن مـرض عضـوي مثـل:::
ـ أمراض تسبب ارتفاع ضغط الدم أو الاحتقان الدموي في الرأس. ـ ارتفاع ضغط الدم الحاد.


ـ اضطرابات أعضاء الجسم مثل اضطرابات العين: بسبب وجود مجموعة كبيرة من الأعصاب، فعند تعرضها لأي إثارة تدمع العين، لأن العين عضو حساس جداً، ومن الممكن أن تحمر وربما يكون السبب صداعا. ومن الأمثلة على مسببات الصداع الناشئ من تأثر العين نذكر الآتي: التهاب الملتحمة (حافة الجفون وغشاء مقلة العين)، ثم خراج أو دمل الجفن (عند منبت أو جذر الرموش). ثم قصر أو انحراف البصر. ويلاحظ اختفاء الصداع بعد تصحيح الرؤية لدى البعض، فإذا كان من الممكن أن يكون ذلك عاملا في صداعك فيجب إجراء الفحص الطبي. والنظارات الجديدة ربما تكون من أسباب الصداع بسبب ضغطها على الأصداغ أو الأنف. ثم الغلوكوما (ارتفاع ضغط العين)، مثل: ـ التهاب عصب خلف المقلة.
ـ التهاب الأذن الوسطى الشائع عند الأطفال.
ـ التهاب الجيوب الأنفية.
ـ مشاكل الأسنان.
ـ الإمساك. ـ صداع ما قبل الحيض.

2 ـ صـداع غيـر عضـويNon-organic Headache::: وهو الصداع الذي لا يحدث بسبب مرض أو إصابة. ونسبة حدوثه تتجاوز 90% من حالات الصداع. الصداع غير العضوي قد ينشأ بسبب تبدلات فسيولوجية أو عن تبدلات وظيفية في مناطق معينة من الرأس كالأوعية الدموية والعضلات والتي تنتج عن استجابة الجسم لمحرضات تُحْدِثُ تبدلات في الوظائف.




ـ صداع الشقيقة (الصداع النصفي) Migraine :::صداع التوتر Tension Headache صداع عنقودي Cluster Headache ـ أنواع أخرى، مثل: صداع الجوع ـ الكافيين ـ المشروبات الكحولية ـ المثلجات ـ بعض أنواع الطعام ـ وصداع الطقس. وقد خضع الصداع النصفي (الشقيقة) للدراسة على نحو أكثر تواتراً من أنواع اضطرابات الصداع الأخرى، وحظي بكثير من الاهتمام، على الرغم من أنه أقل شيوعاً. والصداع النصفي يبدأ عادة في سن البلوغ ويصيب في المقام الأول من تتراوح أعمارهم بين 35 و45 عاماً، ولكنه يمكن أن يصيب من هم أصغر سنا ًبكثير، بمن فيهم الأطفال.


وتبين الدراسات الأوروبية والأميركية أن نسبة من يعانون الصداع النصفي تتراوح 6-8% لدى الرجال وبين 15-18% لدى النساء سنوياً. ويعزى ارتفاع المعدلات لدى النساء في كل مكان (بمقدار يزيد مرتين أو ثلاث مرات عنه لدى الرجال) إلى أسباب هورمونية.
وأشيع أنواع الصداع عامةً هو «الصداع الناجم عن التوتر». وتشير بيانات منظمة الصحة العالمية إلى أن الصداع يصيب في البلدان المتقدمة ثلثي الرجال وما يربو على 80% من النساء. أما الصداع المزمن اليومي أو شبه اليومي فيصيب شخصاً واحداً من بين كل 20 شخصاً بالغاً.



بالنسبة إلى الغالبية العظمى ممن يعانون من الصداع لا يتطلب علاجهم أية معدات كما لا يتطلب فحوصاً غالية الثمن. والرعاية الصحية الأولية هي الإطار الذي يتم فيه غالباً وبشكل يلائم التدبير العلاجي لاضطرابات الصداع. وتتمثل العناصر الأساسية للتدبير العلاجي الناجع، في الوعي بالمشكلة والتشخيص السليم وتعديل نمط الحياة بشكل مناسب والاستعمال الواعي للعلاجات الصيدلانية.



ويتمثل التشخيص السليم في تحديد السبب المؤدي للصداع ومن ثم علاجه أو تجنبه قدر المستطاع والعمل على تخفيف الصداع نفسه بأخذ مسكنات الألم الشائعة، أما المسكنات القوية فتؤخذ بعد استشاره الطبيب، هذا إلى جانب ضرورة الاسترخاء والراحة لتخفيف الصداع. وهناك علاجات أخرى كالإبر الصينية والعلاج بالأعشاب.



وتشير الدراسات الحديثة إلى إمكانية التخلص من الصداع النفسي الشديد باستعمال عقاقير مشابهة للعقاقير المستخدمة في علاج الصداع النصفي كمضادات الاكتئاب ومضادات بيتا.


كما وجد من خلال مجموعة من الدراسات الحديثة أن الإقلال من الدهن الحيواني وزيادة الإقبال على تناول زيوت الأسماك يساعد إلى حد كبير مرضى الصداع النصفي على التخلص من الألم الشديد.

وتوصل العلماء في السنتين الأخيرتين إلى إمكانية علاج الصداع النصفي عن طريق إجراء عملية جراحية بإزالة عضلات رئيسية في جبهة وعنق المرضى الذين يعانون من صداع نصفي شديد يمكن ان توقف الالم.. ويقول الأطباء القائمون على الدراسة إن التجارب التي أجروها أدت إلى تحسن حالة المرضى من صداع نصفي مزمن. والوقاية من الصداع تكون بتجنب المسببات، وعدم التأخر عن تناول وجبات الطعام الرئيسة، والإكثار من تناول الأغذية الغنية بالمغنسيوم والأسماك، والإقلال من تناول الدهون، والحرص على أخذ قسط كاف من الراحة يوميا.

_________________
[
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الصــــــداع .. كيــــــــف تتغلــــــــب عليـــــــــه؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ولاء :: الأقــســـام العامة :: منتدي الصحة العامة-
انتقل الى: